موسكو (رويترز) 

بدأ إنسان آلي على شكل موظفة تقديم الخدمات للجمهور في سيبيريا. وتخدم الموظفة الآلية، ذات الشعر الأشقر الطويل والعينين البنيتين، العملاء في مدينة بيرم التي تبعد 1100 كيلومتر شرقي موسكو.  وقالت الشركة التي نفذت مشروع «بروموبوت» إنها صممت الإنسان الآلي بحيث يشبه أي امرأة روسية عادية، وإنها توصلت إلى ملامح الوجه عن طريق الذكاء الاصطناعي بتحليل ملامح آلاف النساء.وتابعت الشركة أن الموظفة الآلية يمكنها عمل أكثر من 600 تعبير بالوجه.