ديجون (أ ف ب) 

قرر فرنسي في السابعة والخمسين من عمره، يعاني مرضاً مستعصياً وقف علاجه ونقل ساعاته الأخيرة في الحياة، عبر بث مباشر عبر «فيسبوك»، بعدما أبلغه الرئيس إيمانويل ماكرون، بعدم القدرة على منحه الحق في الموت الرحيم.
ويعاني آلان كوك مرضاً نادراً للغاية، يؤدي إلى التصاق جدران أوعيته الدموية، ما يتسبب بتوقف أو قصور في تدفق الدم في الأنسجة أو الأعضاء، وفي ظل الوجع المبرح الذي يلازمه، كان كوك يطلب السماح له بالاستفادة من تقنية التخدير الكامل والمتواصل إلى حين وفاته، غير أن القانون الفرنسي لا يسمح بذلك للأشخاص في نهاية حياتهم، إلا قبل بضع ساعات من الموت المحتم، وبسبب عدم نيله الإذن بالموت الرحيم، أكد كوك عزمه على إنهاء حياته عبر الكف عن تناول الطعام والسوائل والعلاجات.