القاهرة (الاتحاد)

تواجه النجمة نيللي كريم أزمة كبيرة، بسبب اعتذارعدد من المخرجين عن مسلسلها، الذي قررت أن تخوض به السباق الرمضاني القادم، حيث اعتذر حتى الآن أربعة مخرجين عن عدم إخراج العمل، ما سبب لها مشكلة كبيرة تهدد بخروجها من الموسم الدرامي الرمضاني، وجار البحث عن مخرج جديد. 
وكانت نيللي، أجرت مفاوضات مع المخرجة كاملة أبو ذكري، لإقناعها بالعدول عن قرارها بالتوقف عن الأعمال التلفزيونية في رمضان 2021، الذي اتخذته عقب النجاح الكبير الذي حققه مسلسل «100 وش».
لكن أبوذكري أصرت على العودة إلى السينما، ، ثم تفاوضت الشركة المنتجة مع المخرج أحمد نادر جلال، لإخراج العمل إلا أنه اعتذر بسبب ارتباطه بعدد من الأعمال السينمائية خلال المرحلة المقبلة، وتم ترشيح المخرج محمد جمال العدل (ماندو)، إلا أنه اعتذر أيضاً بسبب ارتباطه بإخراج مسلسل «بين السما والأرض».
وتكرر الاعتذار وبشكل مفاجئ أيضاً من المخرج هاني خليفة، رغم المفاوضات بينه وبين الشركة المنتجة، مبرراً ذلك بارتباطه بتصوير مسلسل «نمرة اثنين»، رغم أنه يقوم بإخراج قصة واحدة منه في 8 حلقات.
وبدأت الشركة المنتجة البحث عن مخرج جديد للمسلسل، الذي تدور أحداثه في إطار الأكشن، لأول مرة في مشوار نيللي كريم.