مانيلا (د ب أ)

في محاولة للسيطرة على تفشي فيروس كورونا، قرر الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي إلزام مستخدمي وسائل النقل العام بالتباعد الاجتماعي، والحفاظ على مسافة بينية لا تقل عن متر كامل، وأشار المتحدث الرئاسي، هاري روك إلى بروتوكولات أخرى تطبقها الحكومة للحد من انتشار الفيروس، منها منع الكلام وتناول الطعام داخل المركبات العامة.
ويأتي القرار انسجاماً مع دراسات أشارت إلى أن الرذاذ الذي يخرج من الفم قد يؤدي لزيادة انتشار العدوى.
وكانت السلطات قلصت في السابق مسافة التباعد في وسائل النقل إلى 0.75 متر.