شادي صلاح الدين، جمال إبراهيم، وكالات (عواصم)

تتزايد الدعوات إلى الإسراع في رفع تدابير الإغلاق المرتبطة بوباء «كوفيد-19» في فرنسا خصوصاً في قطاع المطاعم، غير أن الحكومة تبقى حذرة من دون استبعاد تخفيف مزيد من القيود بحلول المرحلة المقبلة من هذا المسار في 22 يونيو. وفي ظل تحسن الوضع الصحي في البلاد، واعتبار كثيرين أن الوباء بات تحت السيطرة، تتزايد دعوات مسؤولين سياسيين واقتصاديين للإسراع في مسار رفع تدابير الإغلاق. ودعت أوساط نقابية إلى إعادة النظر في الشروط الصحية المعتمدة في الشركات للسماح بعودة سريعة إلى الوضع الطبيعي. وطالبت كبرى النقابات في قطاع الفنادق والمطاعم بالسماح بإعادة فتح أبوابها. وفي بريطانيا، سجل أمس، 245 حالة وفاة ليصل الإجمالي إلى 41128 حالة وفاة.
كما سجل الأردن، أمس، 18 حالة إصابة بالفيروس، منها 6 حالات قادمة عبر الحدود، وبذلك يرتفع إجمالي الإصابات  في المملكة إلى 863 حالة.