يقوم رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بزيارة رسمية إلى السودان، غداً الثلاثاء بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا).
تأتي الزيارة فيما تستمر المحادثات بين مصر والسودان وإثيوبيا حول سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق، أحد روافد نهر النيل.
ونقلت الوكالة السودانية عن يبلتال أميرو السفير الإثيوبي الجديد لدى الخرطوم، عقب تقديم أوراق اعتماده لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان في القصر الجمهوري، قوله "يصل رئيس الوزراء للبلاد الثلاثاء لعقد لقاء مع القيادات السودانية حول العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها". 
ويتوقع أن يصبح سد النهضة، الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق منذ 2011، أكبر منشأة لتوليد الطاقة الكهربائية من المياه في إفريقيا.
ومنذ 2011، تتفاوض الدول الثلاث للوصول إلى اتّفاق حول ملء السدّ وتشغيله.
وترى إثيوبيا أن السد ضروري لتحقيق التنمية الاقتصادية.