قررت الحكومة الأردنية، اليوم الأربعاء، فرض حظر تجول في العاصمة عمّان ومحافظة الزرقاء بعد غدٍ الجمعة بسبب تزايد الإصابات بفيروس كورونا المستجد فيهما. 
وألغى الأردن في يونيو الحظر الشامل أيام الجمعة، واكتفى بالحظر الليلي اليومي في عموم المحافظات من الساعة 23.00 حتى الساعة السادسة صباحاً. 
وبحسب وزارة الصحة، سجل الأردن 413 إصابة محلية بفيروس كورونا المستجد منذ السابع من الشهر الحالي بعد أن كانت الإصابات تقتصر على الأردنيين العائدين من الخارج والمقيمين في أماكن الحجر الصحي.
وسجّل الأردن، حتى اليوم، 1756 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، و15 وفاة، بحسب الأرقام الرسمية. 
وقال وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام أمجد العضايلة في إيجاز صحفي «سيتم تنفيذ حظر تجول شامل طوال يوم الجمعة 28 أغسطس في محافظتي العاصمة عمّان والزرقاء (23 كلم شمال شرق عمان)، وذلك في ظل استمرار تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في هاتين المحافظتين». 
وأضاف العضايلة، المتحدث الرسمي باسم الحكومة، «الحظر الشامل يهدف إلى تقليل فرص ومدد المخالطة (بين الناس)، وهو السبب الرئيس في نشر عدوى كورونا، ويمكّن فرق التقصي الوبائي من تركيز جهودها على تقصي بؤر انتشار الوباء». 
وأوضح أن تنفيذ «إغلاقات محدودة، وبشكل مرن يساهم في تحقيق التوازن بين حماية صحة المواطنين واستدامة الاقتصاد».
وبحسب العضايلة، تستثنى من الحظر الشامل «الكوادر الطبية والتمريضية العاملة، فيما ستمنح تصاريح لعدد محدود من العاملين على إدامة بعض القطاعات الحيوية». 
وقرّر وزير الداخلية الأردني سلامة حماد، الأربعاء الماضي، تمديد إغلاق معبر جابر الحدودي مع سوريا لأسبوع ثانٍ بعد تسجيل عشرات الإصابات بالفيروس في صفوف العاملين في المركز الحدودي.
واعتباراً من منتصف أغسطس الحالي، فرض الأردن وضع الكمامات في الأماكن العامة المغلقة، ويواجه غير الملتزمين غرامات مالية تراوح بين 30 و300 دولار.