قُتل عشرة جنود تشاديين بعد تعرضهم لكمين خلال مشاركتهم في عملية عسكرية ضد قاعدة لجماعة بوكو حرام  الإرهابية في منطقة بحيرة تشاد، وفق ما أفاد مسؤول المنطقة.
وقال صادق خطير الأمين العام لإقليم بحيرة تشاد إن سبعة جنود أصيبوا أيضا بجروح في الكمين الخميس، مؤكدا معلومات أدلى بها مصدر عسكري.
لكن المتحدث باسم الجيش عازم مبرماندوا لم يؤكد حصيلة القتلى، لافتا الى أن الجيش التشادي "دمّر قاعدة بوكو حرام واستعاد أسلحة وذخائر".
وشن الجيش التشادي هجوما على بوكو حرام في أبريل بعد مقتل نحو 100 من جنوده في هجوم شنته الجماعة على إحدى قواعده.
وقال الرئيس ادريس ديبي حينها انه تمكن من ابعاد الإرهابيين.
وكان ديبي أقر في بداية أغسطس بأن "بوكو حرام ما زال بامكانها الحاق الكثير من الضرر" بتشاد.