روما (وكالات)

دان الفاتيكان أمس، الهجوم الإرهابي في مدينة نيس الفرنسية، مشدداً على أن الإرهاب والعنف غير مقبولين على الإطلاق. وقال المتحدث باسم الفاتيكان، ماتيو بروني، في بيان: «هجوم نيس زرع الموت في مكان المحبة». وشدد: «إنها لحظة ألم في زمن الارتباك، الإرهاب والعنف لا يمكن قبولهما». وقال: إن «البابا فرنسيس أُبلغ بالحادث وصلى من أجل الضحايا، وأعرب البابا عن أمله في أن يرد الشعب الفرنسي بطريقة موحدة على الشر بالخير».