مددت العاصمة الهندية نيودلهي العمل بإجراءات الاغلاق لمدة أسبوع أخر، وتبنت قيود أكثر صرامة للسيطرة على موجة تفشي فيروس كورونا.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن رئيس وزراء نيودلهي ارفيند كيجروال إنه سوف يتم تمديد إجراءات الإغلاق، التي كان من المفترض أن تنتهى غداً الاثنين بعد تمديدها عدة مرات، حتى 17 مايو الجاري.

وسوف يستمر حظر تناول الطعام في المطاعم وإغلاق المراكز التجارية،وسُيطلب من العاملين في مجالات غير الخدمات الأساسية الاستمرار في العمل من المنزل. وسوف يتم تعليق خدمات مترو الأنفاق كإجراء إضافي.

وقال كيجروال " كلما كانت إجراءات الإغلاق أكثر صرامة، كلما تمكنا من السيطرة على الفيروس بصورة أسرع".

وتأتي هذه الخطوة بعدما سجلت نيودلهي متوسط إصابات يومي يقدر بـ 19 الفاً و500 حالة إصابة جديدة على مدار الخمسة أيام الماضية، مع استمرار نقص الأكسجين في المستشفيات.

وأعلنت وزارة الصحة الهندية اليوم تسجيل 403 آلاف و738 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية مما يعني استمرار تدهور الوضع بالنسبة للوباء.