السبت 3 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
ثقافة

نجيب محفوظ بعيون فناني الكاريكاتير العرب

نجيب محفوظ بعيون فناني الكاريكاتير العرب
4 سبتمبر 2022 01:56

شعبان بلال (القاهرة)

يحتفي معرض للرسوم الكاريكاتيرية بأديب نوبل نجيب محفوظ، ويلقي الضوء على جوانب أخرى من شخصية، حيث شارك مجموعة من الفنانين العرب في رسم 40 لوحة لتسليط الضوء على مسيرة أديب نوبل في متحفه بوسط القاهرة.
واتجه الفنان التشكيلي مصطفى الشيخ، رئيس جمعية الكاريكاتير المصري، في لوحته إلى تجسيد ضحكة محفوظ، للفت الانتباه إلى جانب آخر من شخصية الأديب الراحل وعدم التركيز على القيمة الأدبية وحدها.
وقال الشيخ لـ«الاتحاد»: إنه يحب ضحكة نجيب المميزة لأنها كانت تعكس شخصيته المنطلقة المحبة للحياة، إلى جانب أنه فنان ومبدع وأديب، لذلك رسم لوحة لوجهه وهو يضحك ملء فمه ومن قلبه، للتركيز على هذا الجانب الإنساني.
وبحسب رئيس جمعية الكاريكاتير المصري، فإن تسليط الضوء على القامات الأدبية العربية أمر ضروري لتعريف الأجيال الجديدة بتاريخهم وأجدادهم العباقرة لإلهام الشباب في حياتهم، والكاريكاتير كأحد تلك الأدوات للتثقيف بطريقة بسيطة.
وجسّد رسام الكاريكاتير فيصل القاسمي التناقض بين الجيلين القديم والحالي في لوحته المشاركة في المعرض، ووضع تخيّلاً لحياة نجيب محفوظ، إذا كان متواجداً في الوقت الحالي، بسبب انتشار التكنولوجيا الحديثة وتراجع مكانة الكتب الورقية نسبياً.
ويوضح القاسمي لـ«الاتحاد» فكرة لوحته، فقد رسم أديب نوبل محاطاً بالأسلاك، وهو يستخدم الأجهزة الذكية لقراءة الكتب الإلكترونية بدلاً من الكتب التقليدية، مثلما يفعل القراء من الشباب حالياً، وفي الخلفية الكتب الورقية وقد نال منها الإهمال، تعبيراً عن الوضع الحالي لها في المنازل والمكتبات.
وبحث القاسمي في شخصية نجيب محفوظ وعرف إدمانه للقهوة والسجائر، لذلك رسمه وهو يدخن السيجار الإلكتروني ليكمل اللوحة المعبرة عن اختلاف حياة الأدباء في العصر الحالي عن العصور الماضية.
وحسب فوزي مرسي المنسق العام للمعرض لـ«الاتحاد»، فإن إدارة المعرض تعتزم إقامته بشكل سنوي مع فتح باب المشاركة للشباب من الدول العربية لتقديم لوحاتهم عن الأديب الراحل، لاكتشاف المواهب الجديدة ودعماً للفنانين الناشئين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©